دخول

سنن العيد

Dr.3A

تشرع صلاه العيد بعد طلوع الشمس وارتفاعها بلا آذان ولا إقامة وهي ركعتان يكبر في الأولي سبع تكبيرات وفي الثانية خمس تكبيرات ويسن أن يقرا فيها الإمام جهرا بعد الفاتحة سوره ( الاعلي ) في الركعة الأولي وسوره ( الغاشية ) في الثانية أو سوره (ق) في الأولي و سوره (القمر) في الثانية وتكون الخطبة بعد الصلاة ويتأكد خروج النساء إليها ومن الأدلة علي ذلك :

  * حديث عائشة رضي الله عنها عن الرسول صلي الله عليه وسلم " كان يكبر في الفطر والاضحي في الأولي سبع تكبيرات وفي الثانية خمسا " أخرجه أبو داود بسند حسن وله شواهد كثيرة .
* عن أم عطية رضي الله عنها قالت : " أمرنا أن نخرج , فتخرج الحيض والعواتق , وذات الخدور _ أي المرأة التي لم تتزوج _ فأما الحيض فيشهدن جماعة المسلمين ودعوتهم , ويعتزلن مصلاهم " أخرجه البخاري ومسلم .

أولا : الاستعداد لصلاه العيد بالتنظف ‘ ولبس أحسن الثياب .
ثانيا: يسن قبل الخروج إلى صلاه عيد الفطر أن يأكل تمرات وترا : ثلاثا أو خمسا أو أكثر من ذلك يقطعها علي وتر لحديث انس رضي الله عنه قال : " كان النبي صلي الله عليه وسلم لا يغدوا يوم الفطر حتى يأكل تمرات ويأكلهن وترا " أخرجه البخاري
ثالثا : يسن التكبير والجهر بيه – ويسر به النساء – يوم العيد من حين يخرج من بيته حتى المصلي لحديث عبد الله بن عمر رضي الله عنها : " أن رسول الله كان يخرج
في العيدين رافعا صوته بالتكبير والتهليل " صحيحا بشواهده وانظر الارواء 3/ 123
تنبيه : التكبير الجماعي بصوت واحد بدعه ولم يثبت عن النبي صلي الله عليه وسلم ولا عن احد من أصحابه والصواب أن يكبر كل واحد بصوت منفرد
رابعا : يسن أن يخرج إلى الصلاة ماشيا .. لحديث علي رضي الله عنه قال :
" من السنة أن يخرج إلى العيد ماشيا " أخرجه الترمذي وهو حسن بشواهده
 


مواقيت الصلاة

الاشتراك في القائمة البريدية

 

شاركونا على Facebook

استطلاع رأي

استطلاع رأي

بعد انقضاء ثلث رمضان هل أنت راضٍ عن أداءك فيه ؟