دخول

مالاتعرفه عن اللبن

أثبتت الدراسات أن للبن فوائد جديدة بالاضافة الى فوائده الجمة المعروفة، وهو أنه يساعد فى علاج بعض التهابات القناة الهضمية، كما انه يساعد على ايقاف الاسهال الذى ينتج عن العلاج ببعض المضادات الحيوية، ذلك أن هذه المضادات لا تقتل البكتيريا الضارة فقط ولكنها تقتل البكتيريا المفيدة الموجودة فى الأمعاء، مما يعرض المرضى للاصابة بالالتهابات الفطرية والاسهالات.

وقد يكون هذا خطير فى حالات معينة كما هى الحالة مع كبار السن أو المصابين بحالات صحية تؤدى الى هبوط المناعة. ويستطيع اللبن الذى يعتبر مستنبتا حيا للكثير من البكتيريا النافعة أن يبقى على التوازن البكتيرى فى الأمعاء، الأمر الذى يساعد على توقف الاسهالات.

كما أثبتت الأبحاث أن هذه القدرة الطبيعية للبن قد توفر على المرضى الكثير من المعاناة والمراجعات الطبية التى تأتى نتيجة لتناول المضادات الحيوية، والتى قد تصبح هى بحد ذاتها حالة طبية جديدة بحاجة للعلاج.

كما يمد اللبن جسم الانسان بمجموعة كبيرة جدا من هذه العناصر والمركبات الغذائية الحيوية المهمة فاللبن يعد موردا مهما وجيدا للبروتينات ذات القيمة الغذائية المرتفعة وتمد بروتينات اللبن جسم الانسان بالاحماض الامينية الاساسية – بمقادير وتركيزات مرتفعة – ذلك فضلا على انه قد ثبتت ان بروتينات اللبن غنية بالفسفور الذى يساعد على امتصاص الكالسيوم من القناة الهضمية ومن ثم يستفيد الجسم من الكالسيوم، علاوة على ان اللبن ذاته غنى بالكالسيوم لذا فان الاطفال والبالغين الذين يتناولون اللبن فى غذائهم لا تظهر عليهم اعراض امراض لين العظام والكساح او ضعف تكون الاسنان. وتوجد الاحماض الامينية فى اللبن بنسبة دقيقة جدا بحيث يسهل هضمها وتمثيلها فى الجسم ويحتوى دهن اللبن على الكثير من المواد الحيوية المهمة مثل: الاحماض الدهنية الاساسية، والفيتامينات الذائبة فى دهن اللبن، والمركبات الدهنية الفوسفاتية كذلك تعتبر النسبة بين الدهن والسكر فى اللبن مهمة جدا اذ انها تنشط نمو البكتيريا النافعة بالامعاء.يعتبر اللبن مصدر مهما من مصادر فيتامين (أ) الذى يعد مهما جدا فى حياة الانسان حيث يوجد هذا الفيتامين بنسب كبير فى اللبن، فضلا عن مادة الكاروتين التى تتحول الى فيتامين (أ) فى الجسم بواسطة الاكسدة.

ومن اهم فوائد فيتامين (أ) انه ضرورى جدا للنمو ولقد اثبتت التجارب الحديثة التى اجريت على الفئران ان نقص هذا الفيتامين يسبب وقف نموها ثم موتها.

كذلك فان فيتامين (أ) مهم جدا فى عملية الابصارويعرف هذا الفيتامين باسم الفيتامين المضاد (للرمد الجاف) اذ ان نقص هذا الفيتامين فى الغذاء يسبب المرض بهذا النوع من الرمد كما انه يسبب ايضا مرض العشى الليلى ومن فوائد فيتامين (أ) ايضا انه يكسب جسم الانسان المناعة من الاصابة بعدوى بعض الامراض كما ان له تأثير مهما فى عمليات تكوين العظام والغضاريف كذلك فان نقص فيتامين (أ) يؤدى الى الخصوبة والتكاثر والتوالد كما انه يحتوى على العناصر المهمة فى تكوين الخلايا.

و الكولين عامل مهم فى تمثيل الدهون واستخدامها فى الجسم لذلك يؤدى نقص الكولين الى بطء النمو وتراكم الدهن حول الكبد وخلل فى عمليات تمثيل الدهون فى الجسم.


مواقيت الصلاة

الاشتراك في القائمة البريدية

 

شاركونا على Facebook

استطلاع رأي

استطلاع رأي

بعد انقضاء ثلث رمضان هل أنت راضٍ عن أداءك فيه ؟