دخول

خلق آدم صلوات الله عليه وذريته

صحيح البخاري

حديث أنس ‏

‏قوله : ( يرفعه ) ‏
‏هي لفظة يستعملها المحدثون في موضع قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحو ذلك ‏
‏قوله : ( إن الله تعالى يقول لأهون أهل النار عذابا ) ‏
‏يقال هو أبو طالب , وسيأتي شرحه في أواخر كتاب الرقاق إن شاء الله تعالى , ومناسبته للترجمة من قوله " وأنت في صلب آدم " فإن فيه إشارة إلى قوله تعالى ( وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ) الآية . ‏
 


مواقيت الصلاة

الاشتراك في القائمة البريدية

 

شاركونا على Facebook

استطلاع رأي

استطلاع رأي

بعد انقضاء ثلث رمضان هل أنت راضٍ عن أداءك فيه ؟